مدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية بنين
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا



مدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية بنين

Abu Bakr School
 
الصفحة الرئيسيةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
     
http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image618.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image710.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image714.jpg  http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image617.jpg  http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image615.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/ouuoo012.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/ouuoo013.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image715.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/ouuoo014.jpg http://i63.servimg.com/u/f63/13/73/86/64/th/image716.jpg
                                                            

شاطر | 
 

 دموع في حياة النبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Heba
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
الموقع : مدرسة أبو بكر الصديق ع بنين

مُساهمةموضوع: دموع في حياة النبي   الجمعة مايو 15, 2009 3:35 am

البكاء نعمة عظيمة امتنّ الله بها على عباده، قال تعالى: ( وأنه هو أضحك وأبكى} (النجم: 43) ، فبه تحصل المواساة للمحزون، والتسلية للمصاب ، والمتنفّس من هموم الحياة ومتاعبها . ويمثّل البكاء مشهداً من مشاهد الإنسانية عند رسول الله – صلى الله عليه وسلم –، حين كانت تمرّ به المواقف المختلفة، فتهتزّ لأجلها مشاعره، وتفيض منها عيناه ، ويخفق معها فؤاده الطاهر .
ودموع النبي – صلى الله عليه وسلم – لم يكن سببها الحزن والألم فحسب، ولكن لها دوافع أخرى كالرحمة والشفقة على الآخرين، والشوق والمحبّة، وفوق ذلك كلّه: الخوف والخشية من الله سبحانه وتعالى . فها هي العبرات قد سالت على خدّ النبي – صلى الله عليه وسلم - شاهدةً بتعظيمه ربّه وتوقيره لمولاه ، وهيبته من جلاله ، عندما كان يقف بين يديه يناجيه ويبكي ، ويصف أحد الصحابة ذلك المشهد فيقول: (رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي صدره أزيزٌ كأزيز المرجل من البكاء – وهو الصـــوت الذي يصدره الوعاء عند غليانه -) رواه النسائي .
وتروي أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها موقفاً آخر فتقول: (قام رسول الله – صلى الله عليه وسلم - ليلةً من الليالي فقال: (يا عائشة ذريني أتعبد لربي) ، فتطهّر ثم قام يصلي ، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ لحيته ، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ الأرض ، وجاء بلال رضي الله عنه يؤذنه بالصلاة ، فلما رآه يبكي قال: يا رسول الله، تبكي وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ فقال له: [أفلا أكون عبداً شكوراً؟]) رواه ابن حبّان .
وسرعان ما كانت الدموع تتقاطر من عينيه إذا سمع القرآن ، روى لنا ذلك عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فقال: (قال لي النبي - صلى الله عليه وسلم -: (اقرأ عليّ)، قلت: يا رسول الله، أقرأ عليك وعليك أنزل؟ ، فقال: (نعم)، فقرأت سورة النساء حتى أتيت إلى هذه الآية: {فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا} (النساء: 41)فقال: (حسبك الآن) ، فالتفتّ إليه، فإذا عيناه تذرفان) ، رواه البخاري .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ms.karima
تلميذ مجتهد
تلميذ مجتهد
avatar

عدد المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 01/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: دموع في حياة النبي   الجمعة مايو 15, 2009 1:03 pm



موضوع جميل جدا يا هبه جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abubakrschool.yoo7.com
 
دموع في حياة النبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية بنين :: المنتديات الإضافية :: المنتدى الإسلامى-
انتقل الى: